الصفحة الرئيسية أضفنا إلى المفضلة اقرأ أهداف عيالنا كيف أشترك في المجلة
 لم يتم تسجيل الدخول بعد
مواضيع المجلة
تربوي ترفيه ديني صحة عام علمي مجتمعي مهرجانات

التربية علي العزة

كتبه  عبدالرحمن الحرميعبدالرحمن الحرمي

نشر في  05 يونيو, 2016
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أود أن أبدأ بسؤالين  مختصرين : 
الأول:-  أنا أم لأربعة من الأبناء ..  ونحن نعيش هذه الأزمة وهذا الظلم الواقع على إخواننا في كل شبر على هذه المعموره ، قتل هنا وتشريد هناك ومجاعات وأمراض لا حصر لها، ونرى هذا الانكسار وهذا الهوان ، فكيف نربي أبنائنا على العزة وكيف أوصل لهم أننا أمة عزة وكرامة وأمه قوية رغم ما يشاهدونه على الشاشات ، وما أكثر هذه الصور كما لا يخفى عليكم. 
الثاني:- الحقيقه لدي مشكله وهي ليست مشكله مقارنة بالمشاكل الأخرى التي نسمع عنها هذه الأيام ، وهي أن ابني الأكبر وعمره أحد عشر سنه مطيع ويحترمني وكذلك والده ولله الحمد ، وبيتنا مستقر والحوار والتفاهم من الأمور الأساسيه في البيت ولكن أرى أن إبني هذا له صحبه بدأت تعترض طريقه ولا أعرف عنهم الكثير فما هي الوسائل التي من خلالها استطيع أن نتواصل مع إبني وكذلك أصحابه ....

الرد//
أختي الكريمة في البداية أشكرك على هذه الحرقة وعلى هذا الهدف النبيل الذي تريدين أن توصليه إلى ابنائك ولكن كوني حذره فأنت بهذه السلبية قد لا تستطيعين أن تربيهم على الإيجابية لأن فاقد الشئ لا يعطيه وفي الحقيقة نعم نحن أمة النصر وأمة القوة وأمة العدل وأمة الرحمة وما يقع على إخواننا في كل مكان هو مؤشر على أننا أمة قوية أمة حيه وإلا لما وجدنا هذا التآمر وهذا المكر يحيط بنا من كل حدب وصوب ولكننا نحتاج ونحن في وسط هذا الركام أن ننقل أفكار هذا الجيل ليفكروا معنا في الحلول لا في المشاكل والغد الواعد لا الأمس البئيس، والتركيز على الجوانب المضيئة في حياة الأمة وما أكثرها، وأيضا يجب أن لا نغيبهم عن الأسباب التي أوصلتنا الى ما نحن فيه من الهوان حتى يتجنبها هذا الجيل، وكلنا نعلم أن لهذا الكون قانون لا يحابي أحداً حتى الأنبياء عليهم السلام، فهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم يُقتل سبعين رجلا من أصحابه ويمتلأ جسده الشريف جراحا في غزوة أحد والسبب في ذلك معروف، وأن نذكرهم بمجدهم وعدلهم عندما ملكوا الدنيا وان قيم الأعداء هزيلة بل سيئة لأنهم إن ملكوا ظلموا ونحن حين ملكنا أقمنا العدل، فقيمنا بناء وقيمهم هدم، والعبرة في النهاية ليست في من يمتلك القوة ولكن العبرة في أي شيء تستخدم هذ القوة، هناك نقطة يجب أن لا ننساها وهي أننا رغم الظلام الدامس الذي نراه يجب أن نرى بصيص الأمل من داخل هذا الظلام كيف أن المسلم يساعد أخاه المسلم يتبرع له ينصره يكفل الأيتام يبني لهم بيوتهم التي هدمها الظلم يبني المستشفيات ليعالج جرحاهم ، بل هناك الأطباء الذي يخاطرون بحياتهم من أجل إنقاذ حياة المرضى والجرحى كل هذه الصور جديرة بأن نذكرها ونعلق عليها ونجعل أبنائنا يشعرون بالأمل الصادق القريب أن الأمة فيها من الخير الكثير الكثير ، وهنا أذكر بأن العلامة الشيخ الدكتور/ سيد بن حسن العفاني  ألف كتابا بل مجلدات وهو صلاح الأمة في علو الهمة ،  وأذكر لك هذه القصة والتي تبين كيف تكون العزة: إن غلمانا من أهل البحرين خرجوا يلعبون بالصوالجة، وأسقف البحرين قاعد فوقعت الكره على صدره فأخذها وجعلوا يطلبونها منه فأبى فقال غلامهم سألتك بحق محمد صلى الله عليه وسلم إلا رددتها علينا فأبى لعنه الله وسب الرسول صلى الله عليه وسلم فأقبلوا عليه بصواليجهم فما زالوا يخبطونه حتى مات ، فرفع ذلك إلى عمر بن الخطاب رضي الله عنه، فوالله ما فرح بفتح ولا غنيمة كفرحته بقتل الغلمان لذلك الأسقف وقال: الآن عز الإسلام . 

وهذه القصة اختي الكريمة ليست إلا نموذجا من النماذج التي تترجم حقيقة عزة هذا الدين العظيم . فكوني مبدعة في إختيار القصص التي تبعث الأمل على ان تكون ايضا واقعية وقريبه من عقولهم.


أما عن سؤالك الثالني : أختي الكريمه هذه المسأله من المسائل الشائكه في العمليه التربويه وهى مسالة أصدقاء الأبناء ومن هم وما هي تصرفاتهم وماذا يخفون وماذا يعلنون ولكني أود أن أرشدك إلى بعض النقاط التي تعينك في هذه الحاله : 
1- لعل الإبن الان على مشارف المراهقة، فبلا شك سيكون هناك تغيير في انفعالاته وتغيير في أصدقاءه وتغيير في استقباله للأوامر وتغيير في اسلوب الطاعة فلن تكون طاعته مباشرة كما كان وسيتكلم بلغة الجماعة والانتماء للجماعة وما شابه ذلك من أمور يجب أن لا تغيب عن ولي الأمر، لأن أغلب المشاكل التي تحدث بين المراهق ووالديه هي جهل الوالدين بهذه الخصائص السنية والتي هي مبدأ أغلب المشاكل الأسرية.

2- دعوة أصدقاء ابنك للعشاء في البيت ولكن بطريقة دبلوماسية بحيث تكون الدعوة صادرة من ابنك وعند اجتماعهم يمكنك الجلوس معهم لدقائق معدودة تقرأ بها أصدقاء ابنك من خلال طريقة الكلام وطريقة اللبس وطريقة تسريحة الشعر والمواضيع التي يتناولونها، وهنا نقطة أود التذكير بها وهي أن لا نكثر من الجلوس والنصائح مع أصدقاء ابني حتى يبقى هذا المكان مريحا بالنسبة لهم فلا شك أن الجلوس في مجلس أفضل من الجلوس في الأسواق .

3- النظر في وجه إبنك عند القدوم من خارج المنزل والاقتراب منه والسلام عليه بقصد شم رائحته لعله يدخن أو يجلس مع من يدخن

4- الاعتدال في مصروف الجيب، حتى وإن كان لديك الخير الوفير، فالإدارة المالية هي من الأساسيات التي يجب أن يتعلمها الطفل ليتوازن في شخصيته. 

5- النظر إلى اهتماماته بهدف تطويرها وانشغاله بها وقراءة ما بين السطور في حديثه في البيت، وهذا يحتاج إلى قوة من الإنصات ولا يكفي هنا الاستماع المجرد.

6- التواصل مع الإختصاصي الإجتماعي في المدرسة ليعطيك الصورة الأخرى للولد في المدرسة حيث يكون بعيدا عن مراقبة وعيون الأهل، لتصبح لديك الصورة متكاملة .

7- السؤال بطريقه غير مباشره عن أصحابه وتكون الأسئلة بهذه الطريقه :
- ما هو أفضل خلق موجود في أصدقائك ؟
         - السلوك الذي لا يعجبك في أصدقائك ؟
         - أجمل الأماكن التي تحبون زيارتهـا والعكس ..
- من هو أعز صديق لديك؟ ولماذا ؟

    ولعل من هذه الخطوات نتعرف على أصدقائه .

 


cialis coupon free cialis coupon 2015 discount prescription drug card
prescription card discount blog.suntekusa.com discount drug coupons
coupon prescription is-aber.net discount coupon for cialis
bactrim bactrim buy bactrim wiki
differin jel yan etkileri read differin fiyat
cymbalta 90 mg cymbalta 90 mg cymbalta
citalopram hydrobromide 40 mg link citalopram hydrobromide wikipedia
cephalexin monohydrate alcohol site.cegep-rimouski.qc.ca cephalexin dosage
adalat cc read adalat
abortion at 8 weeks click cheap abortions
low dose naltrexone withdrawal naltrexone alcoholism medication naltrexone wikipedia
perilax 90 producentdanmark.site perilax obat

لا يوجد أي تعليق حتى الآن

أضف تعليقك من هنا